منوعات

إبن بجاية يحول مقهاه بوسط المدينة الى متحف

بحبه للتاريخ ، حوّل مواطن بوسط ببلدية بجاية ،مقهاه الشخصي إلى متحف حقيقي حيث يضم عشرات من القطع الأثرية التي تعود الى عدة محطات تاريخية بهدف الحفاظ عليها من الاندثار ونقلها إلى الأجيال القادمة ، الشيء الذي مكن زواره الرحيل عبر مختلف الحضارات . و بالمناسبة قال السيد مقراني كمال ل اخبار الوطن صاحب المبادرة ، البالغ من العمر 55 سنة، أن المقهى الشبيه بالمتحف، يعرض فيها اثارا فنية تعود لفترات تاريخية مختلفة منها اجهزة الإذاعات والتلفاز القديم والمنبهات والساعات الحائطية، وأواني وتحف صغيرة ومقتنيات نادرة.مشيرا الى حرصه على الثراث وجميع نماذج جميلة وقطع نادرة لإحياء التاريخ، و انه كان يجمعها منذ سمين وهي هوايته المفضلة وشغفه الشخصي الذي يسافر بمرتادي مقهاه الى عمق حضارات من خلال مقتنيات نادرة، لكل منها حكاية وتاريخ بتفاصيله الدقيقة شاهدة عن تلك الفترة يوضح كمال وما يختزله في ذاكرة الزمان لتبقى إرثا للأجيال المقبلة.

الهاشمي قابيس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق