محلي

جيجل: تخرح الدفعة الأولى من 06 أحداث بشهادات تكوين في صناعة الحلويات لتسهيل إدماجهم في عالم الشغل .

في إطار الإتفاقية المبرمة بين غرفة الصناعة التقليدية و الحرف لولاية جيجل و المركز المختص في إعادة التربية بالطاهير إلى إعادة إدماج و تأهيل دوي الأحداث للحصول على شهادات تسمح لهم بممارسة نشاطهم.
تم اليوم الثلاثاء تنظيم حفل تخرج الدفعة الأولى للأحداث للدورة التكوينية تخصص حلويات بتوزيع شهادات التكوين على كل المتربصين في الدورة، وذلك بحضور مدير السياحة والصناعة التقليدية والعمل العائلي، مدير غرفة الصناعة التقليدية والحرف مدير المركز المختص في إعادة التربية،رئيسة الأحداث لمحكمة الطاهير،
مدير دار المسنين للعوانة، ممثل مديرية النشاط الإجتماعي والتضامن، ممثل عن التكوين المهني الطاهير، ممثل عن بلدية الطاهير….ومختلف الهيئات القطاعية.
وحسب مدير غرفة الصناعة التقليدية والحرف لولاية جيجل السيد كرديد عبد الحق فإن هاته الدورة تعد الأولى من نوعها على المستوى الوطني وتجربة أولى لادماج الأحداث في سوق الشغل ، وفقا لاتفاقية مع إدارة مركز تربية الأحداث بالطاهير وتحت إشراف القاضية المكلفة بالأحداث بمحكمة الطاهير ، أين تم تكوين 06 أحداث يتراوح سنهم بين 15 و 18 سنة في صناعة الحلويات التقليدية والعصرية في هاته الدورة الاولى التي أنطلقت في ديسمبر الماضي ودامت 03 أشهر .
وقد تكفل بالتكوين المكثف في هاته الدورة حرفي متخصص في صناعة الحلويات العصرية والتقليدية متطوع من نشطاء الغرفة وهدا داخل المركز ، كما تم أيضا استفادة 04 مربيين موظفين بدات المركز من نفس التكوين للمساعدة مستقبلا في تكوين الدفعات القادمة .
كما أشار دات المدير في حديث للفجر بأن غرفة الصناعة التقليدية والحرف لولاية جيجل ستتكفل بالأحداث بعد انقضاء عقوبة الحبس ومرافقتهم في عملية الإدماج المهني من خلال وضعهم في البداية كمتربصين بورشات ومحلات حرفي الغرفة إلى غاية بلوغهم السن القانونية 19 سنة ، ليتم بعد دلك مرافقتهم مرة أخرى لإنشاء مؤسسات مصغرة بتمويل قرضي من قبل وكالة القرض المصغر .
وأشار مدير الغرفة كرديد بأنه ستكون اتفاقية أخرى في الأيام القريبة مع إدارة مركز الطفولة المسعفة بالميلية للانطلاق في دورات تكوينية لفائدة البنات المقيمات بالمركز للاستفادة من التكوين في مختلف التخصصات وحسب رغبات البنات المقيمات وبعده مساعدتهن ومرافقتهن إلى غاية تجسيد مؤسساتهم من قبل غرفة الصناعة التقليدية بجيجل.
هذا وينتظر أن تعمم هاته التجربة عبر ولايات الوطن بعدما ثبتت نجاعتها في أول دورة بمركز رعاية الأحداث بالطاهير . فؤاد بلاح

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى